شبكة أساتذة التربية البدنية والرياضية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا


الرئيسيةالرئيسية  الأحداث  اليوميةاليومية  المنشوراتالمنشورات  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  مركز التحميلمركز التحميل  التسجيلالتسجيل  دخول  

أهلا وسهلا بكم في شبكة أساتذة التربية البدنية والرياضية موضع مميز

أهلا وسهلا بك في شبكة أساتذة التربية البدنية والرياضية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

شبكة أساتذة التربية البدنية والرياضية :: مذكرات ووثائق التربية البدنية و الرياضة :: وثائق خاصة لمادة التربية البدنية والرياضية :: قسم خاص لتدعيم معلوماتك

شاطر

6/4/2016, 22:10
المشاركة رقم:
مؤسس الموقع
مؤسس الموقع

avatar

إحصائية العضو

الجنس الجنس : ذكر
الدولة الدولة : الجزائر
الهواية الهواية : الركض
المزاج المزاج : ممتازه
المتصفح المتصفح : firefox
عدد المساهمات عدد المساهمات : 622
نقاط نقاط : 1880
التقييم التقييم : 79
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 08/04/2016
الاوسمة الاوسمة : مؤسس الموقع
مُساهمةموضوع: علاقة التربية البدنية والرياضية بالعلوم الأخرى


علاقة التربية البدنية والرياضية بالعلوم الأخرى


علاقة التربية البدنية والرياضية بالعلوم الأخرى

علم التربية البدنية واسع جدًّا له علاقة

ببعض العلوم ،نذكر لكم بعض من علاقات

التربية البدنية والرياضية بعلوم أخرى :



مقدمة



التربية الرياضية علم مستقل بذاته ولكن لسعة نطاقه وتطوره ومدى

الاستفادة الكبيرة التي تعود على ممارسيه يجب أن يخوض هذا العلم جميع

المجالات والعلوم الأخرى حتى يعود على ممارسيه بالنفع من خلال الدراسات

العلمية المتقدمة .فعلم التربية الرياضية له علاقة بالتربية والصحة

والترويح وعلم الاجتماع وعلم الأحياء ( البيولوجيا ) ، وسنذكر في عرض

هذا البحث طبيعة علاقة هذا العلم الواسع بمجموعة من العلوم .


1. علاقة التربية الرياضية بالفلسفة :

الفلسفة علم يبحث في حقيقة الأشياء والتعرف على الحقيقة والاتجاه

والطريقة التي عن طريقها يمكن معرفة كل ما يحيط بنا من معلومات ،

وهناك عدة مذاهب منها علم ما وراء الطبيعة ، وفلسفة المعرفة والمنطق

وعلم الأخلاق وفلسفة الجمال ، هذه المذاهب يتطرق إليها الفرد عند تكوين

فلسفه لأي ميدان معين ضمن الميادين التربوية ويجب أن نلم بهذه الميادين

عند التعرف على أسس ونظريات وطبيعة مهام التربية الرياضية لفلسفة

الأمور من حيث المنطق أو المعرفة أو الأخلاق أو الجمال ، بغرض الوصول

بالممارس إلى أفضل الطرق بأسلوب علمي سليم .


2. علاقة التربية الرياضية بالمورفولوجي:

وهو العلم الذي يدرس ويتناول وصف شكل الجسم مثل علم التشريح بأنواعه

وعلم دراسة الأنسجة وعلم دراسة الخلية ، ويهمنا في هذا العلم دراسة

الجانب القياسي ( القياسات الجسمية – الأنثروبومترية) والجانب

الفسيولوجي كالتغيرات الداخلية نتاج ممارسة النشاط الرياضي .

3. علاقة التربية الرياضية بالفسيولوجيا :

وهو علم وظائف الأعضاء وهو احد فروع الطب الرياضي ويهتم بما يحدث داخل

أجسامنا من تغيير وتكيف نتيجة ممارسة النشاط البدني لما يعود عليه

بالنفع بالنسبة لأجهزة الجسم المختلفة نتيجة شدة حمل التدريب وتأثيره

على معدل النبض وضخ الدم وزيادة عدد ضربات القلب وكبر حجم السعة

الحيوية وكفاءة عمل الأجهزة وقوتها .

4. علاقة التربية الرياضية بعلم التشريح :

ويفيد ذلك في التعرف على أنواع العضلات والمفاصل والعظام من حيث المنشأ

والمدغم وفائدة ممارسة الرياضة على الهيكل العام للجسم وتقوية العضلات

والمفاصل لمسايرة الحياة بنشاط وحيوية وقدرتها العالية على تحمل

الإصابات .

5. علاقة التربية الرياضية بعلم الكيمياء الحيوية :

وهو العلم الذي يدرس التركيب النوعي والكمي للمركبات التي تدخل في

تكوين المادة الحية ويؤدي التدريب الرياضي إلى حدوث كثير من التغيرات

منها الكيميائية ، ويتقدم مستوى الأداء كلما كانت هذه التغيرات

ايجابية بما يحقق التكيف الفسيولوجي للأجهزة لأداء الحمل البدني حيث أن

الدراسات والبحوث الرياضية والطبية أثبتت أن تراكم الأحماض حول الخلايا

قد يزيد من التعب العضلي مما يقلل من مستوى اللاعب .

6. علاقة التربية الرياضية بعلم الميكانيكا الحيوية وعلم الحركة :

وهو العلم الذي يدرس القوى الداخلية والخارجية المؤثرة على جسم

الإنسان والآثار الناتجة عن هذه القوى ، وعلم الحركة يبحث عن الشكلية

الوصفية للحركة كإنسيات الحركة ومجال الحركة ووصفها وتوقيتها ، كما

يشمل هذا العلم تحليل الحركات الرياضية وأي خلل في الجهاز العصبي المركزي

والحركات المهنية كالهندسة وبحث التكنيك الرياضي والوصول إلى انسب وأسهل

الطرق في تحليل الحركة والتعرف على الأخطاء الشائعة في أداء الحركة

والحركات الزائدة ومحاولة تلاشيها وإيجاد التمرينات المناسبة لتعلم

التكنيك وقد ساهم هذا العلم كثيرا في التقدم بالحركة الرياضية

وتطورها .

وأخيرا فالتربية الرياضية علم وفن ، فهي علم له أصوله ومبادئه

ونظرياته وإتباع الأسلوب العلمي في حل مشاكله ، وهي فن في صناعة

المواطن وفي مواجهة المواقف المختلفة للارتقاء بالمستوى الرياضي وتحقيق

الأهداف العامة .

7.علاقة التربية الرياضية بعلم النفس :

إن علاقة التربية الرياضية بعلم النفس وثيقة جدا حيث انه من

خلال التعرف على الحالات النفسية للاعبين وأيضا تحفز اللاعبين على تحقيق

أفضل المستويات التي لا يمكن أن يحققها من غير التعرف على حالاتهم النفسية

قبل الدخول في المنافسة وانه لا يتوقف على ذلك وإنما يمتد دورة إلى ذلك

فقط وإنما يمتد دورة غلى المدارس في حصص التربية الرياضية والتي هي مهملة

في اغلب المدارس المصرية وذلك عن طريق التعرف على الحالات النفسية للاعبين

وأيضا إعطائهم الفكرة الصحيحة للطلاب عن طريق استضافة شخصية مرموقة

ومعروفة ولها اثر كبير على نفوس الطلاب أو عمل حديث إذاعي مع مدير

المدرسة وإعطائهم النصائح والفوائد التي يمكن أن يكتسبوها من ممارسة

الأنشطة الرياضية والتي تعود عليهم بالفوائد البدنية والصحية

والنفسية والاجتماعية....ليس كل هذا عن علاقة التربية الرياضة بعلم

النفس الرياضي و الذي زعم بعض الأشخاص أنهم لا يعترفون بكليات التربية

الرياضية.

8.علاقة البدنية بعلم الاجتماع :

علم الاجتماع الرياضي هو فرع من فروع علم الاجتماع وهو يدرس ويحلل

الرياضة بطبيعتها كظاهرة من ظواهر المجتمعات وبتالي يمكن القول أن هناك

علاقة متبادلة بين علم الاجتماع الرياضي وعلم الاجتماع فللرياضة جوانب

هامة متعددة داخل المجتمع كما أنها تساهم بشكل مباشر في نمو وتطور

الدراسات و البحوث في مجالات علم الاجتماع العام لذا نجد أن الرياضة و

أنشطتها تخطت حدود الكثير من العلوم الأخرى، واهتمامات جميع الدول

بممارستها لأنها ظاهرة اجتماعية فريدة لها تأثيرها الايجابي ومداها الواسع

فهي ليست ظاهرة تخدم اللاعبين والممارسين أو المهتمين فقط وإنما تعدت حدود

ابعد من ذلك لذا فقد أصبحت ظاهرة تخدم جميع مجالات الإنسان من تربية

وسياسة ومن اقتصاد.


فدراسات علم الاجتماعي تبحث في السلوك المنظم للمجتمعات وتعتمد في ذلك

على النظريات الاجتماعية وأساليب وطرق البحث للوصول إلى حلول لتلك

الظواهر المرتبطة بحياة الإنسان و القوانين العامة التي تسير المجتمعات

فإذا كان علم الاجتماع يبحث في السلوك الاجتماعي فانه يؤكد على دراسة

السلوك الاجتماعي و الظواهر الاجتماعية المصاحبة مثله مثل علم الاجتماع

الرياضي يبحث ويدرس في سلوك الأفراد داخل الجماعات.

تقبلوا مني فائق التقدير الإحترام





توقيع : Admin




قم بوضع تعليق ليعبر عن رأيك في الموضوع مع التزام الشروط:
1-عدم السب او الشتم
2-عدم وضع روابط لمواقع اخرى
3-عدم كتابة اكثر من تعليق بنفس المحتوى
4-يتم الاشراف على كل تعليق قبل نشره
5-عدم الخروج خارج الموضوع ونطاق المنتدى
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ







الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

Back to Top

اهلا بك زائرنا الكريم

لأننا نعتز بك .. ولأننا نفخر بوجودك معنا.. نحن ندعوك للتسجيل معنا في مجتمعنا ولتكون أحد أفراد عائلتنا الودودة فهل ستقبل دعوتنا ؟ عملية التسجيل سهلة جدا ولن تستغرق من وقتك سوى أقل من دقيقة
أدوات الموضوع: رفع الصور رفع الملفات رفع فيديو أغانى فوتوشوب ترجمة كيبورد ردود كتابية ومصورة
اشترك في القائمة البريدية ليصلك جديدنا :